العالم

14/06/2019

الرئيس روحاني: سياسات أميركا الأحادية تمثل تهديداً للمنطقة والعالم

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن أميركا انسحبت من الاتفاق النووي بشكل أحادي وهددت الآخرين لإخراجهم منه، واصفاً الاتفاق النووي بأنه كان انجازاً سياسياً متعدد الأطراف.

وفي كلمة له اليوم الجمعة خلال القمة الـ19 لمنظمة شنغهاي المنعقدة في قرغيزيا، اعتبر روحاني أن الإدارة الأميركية استغلت القضايا الاقتصادية والسياسية والعسكرية وقامت بخلط الأوراق بما يشكل تهديداً للعالم.

كما تطرق إلى المساهمات الإيرانية في صنع السلام الدولي والاقليمي مؤكداً طرح حل ديمقراطي للقضية الفلسطينية عبر استفتاء شامل، ولافتاً إلى أن إيران تبذل جهوداً كبيرة من أجل السلام في اليمن.

وفي السياق شدد روحاني على الجهود الإيرانية في محاربة الارهاب قائلاً "حاربنا "داعش" في سوريا والعراق لتفسيرها الخاطئ للاسلام ودافعنا حتى عن غير المسلمين"، داعياً الجميع إلى التوحد لمواجهته. وأكد أن إيران تركت أبواب الحوار والتعاون الاقليمي مفتوحة امام جميع دول الجوار دائماً.

وفي الختام دعا اللرئيس الإيراني الأعضاء المتبقين في الاتفاق النووي للعمل في تعهداتهم فوراً من اجل استفادة إيران من المصالح الاقتصادية للاتفاق النوي.
 

إقرأ المزيد في: العالم