العالم

14/06/2019

بريطانيا توقّع أمر تسليم جوليان أسانج للولايات المتحدة

تنفيذًا للأوامر الأميركية، وقّع وزير الداخلية البريطاني ساجد جاويد أمرَ تسليم مؤسّس موقع "ويكيليكس" جوليان أسانج للولايات المتحدة، حيث يواجه تهمًا تتعلّق بانتهاك قانون التجسّس الأميركي، و"التآمر" لاختراق شبكة كومبيوتر حكومية، على أن يُعرض أمر التسليم هذا أمام المحاكم البريطانية، اليوم، لتقرّر الخطوة التالية.

جلسة الاستماع المقرَّرة أمام محكمة ويستمنستر في لندن، قد تنعقد من دون مشاركة أسانج الذي يعاني وضعًا صحيًا حَرِجًا، لكن يبقى احتمال مشاركته عبر اتصال الدائرة المغلقة قائمًا من مكان اعتقاله في سجن بلمارش، حيث يقضي حكمًا بالسجن لخمسين أسبوعًا، بتهمة كسر الكفالة والفرار إلى مقر سفارة الإكوادور في لندن عام 2012.

وزير الداخلية البريطاني أوضح، في حديث لـ"راديون 4" التابع لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، أنّه وقّع أمرَ التسليم، واعتمده بعدما أرسلت وزارة العدل الأميركية هذا الأسبوع طلبًا رسميًا إلى السلطات البريطانية لتسليمها مؤسس "ويكيليكس". وقال جاويد إنه يريد أن يرى "العدالة تتحقّق دائمًا"، خصوصاً أنّ "لدينا طلب تسليم شرعيًا، لذلك وقّعت عليه".

وبخطوته هذه، يكون الوزير البريطاني قد فتح الطريق أمام المحاكم البريطانية لتسليم المواطن الأوسترالي الذي أمضى سبع سنوات لاجئًا دبلوماسيًا في سفارة الإكوادور، قبل أن تقرّر كيتو في نيسان/ أبريل الماضي تسليمه للندن بأمرٍ من رئيسها لينين مورينو، ولأميركا حيث يواجه لائحة من 18 تهمة صادرة عن وزارة العدل الأميركية، وُجّهت إليه بموجب قانون مكافحة التجسس.
 

إقرأ المزيد في: العالم

خبر عاجل