الخليج

تطبيع الإمارات وكيان العدو في الأرض والفضاء!

317 قراءة | 09:04

تشهد العلاقات بين الإمارات والكيان الصهيوني تصاعدًا غير مسبوق في الفترة الأخيرة، آخر مظاهره مشاركة الجانبين في رحلة إلى محطة الفضاء الدولية يوم 25 أيلول/سبتمبر المقبل.

وفي التفاصيل، كشفت حساب "إسرائيل بالعربية" التابعة لخارجية العدو الصهيوني على "تويتر"، أنه في أيلول/سبتمبر المقبل ستنطلق مركبة إلى الفضاء بوجود رائد فضاء إماراتي ورائدة فضاء صهيونية.

ونشرت الحساب صورة لرائدة الفضاء جيسيكا مائير، المولودة لأب إسرائيلي، والتي ستنطلق إلى الفضاء، حاملةً "العَلم الإسرائيلي"، وقالت إن رائدة الفضاء مائير تنطلق في مهام "ناسا"، على متن المركبة، ولأول مرة مع رائد من الإمارات يُدعى هزاع المنصوري.

التطبيع المستمرّ بين الإمارات وكيان العدو: رحلة فضائية مشتركة واجتماع للعتيبة بوفد صهيوني

وكان مركز محمد بن راشد للفضاء قد أعلن في نيسان/أبريل الماضي، عن اختيار الإماراتي المنصوري ليصبح رائد الفضاء الأساسي في مَهمة الانطلاق إلى محطة الفضاء الدولية يوم 25 أيلول/سبتمبر المقبل.

ووصفت الإمارات الخطوة بأنها الأولى على طريق إرسال أول رائد فضاء إماراتي وعربي إلى محطة الفضاء الدولية، على أن يكون سلطان النيادي بديلَ المنصوري في المهمة نفسها.

وشهدت العلاقات بين أبوظبي و"تل أبيب" تطورًا غير مسبوق في الأشهر الأخيرة، حيث تجاوزت اللقاءاتِ الدبلوماسيةَ السرية والعلنية بين الجانبين بصورة دورية، حتى تخطت العلاقات التجارية والاقتصادية المنفتحة، ووصلت إلى مرحلة "التطبيع في الجو" وإجراء مناورات عسكرية مشتركة.

 وفي سياق متصل، استقبل السفير الإماراتي في الولايات المتحدة يوسف العتيبة وفدًا صهيونيًا برئاسة عضو الكنيست السابق "شكيب شنان" في مقر السفارة في واشنطن.

وأوضحت مصادر لقناة "تي أر تي" التركية أن الجانبين الإماراتي والصهيوني عقدا اجتماعا استمر لساعة كاملة، حيث جرى بحث تعزيز العلاقات الثقافية بين الجانبين، ودعم مساعي التقارب في وجهة النظر بينهما.

التطبيع المستمرّ بين الإمارات وكيان العدو: رحلة فضائية مشتركة واجتماع للعتيبة بوفد صهيوني

ونشر شنان على صفحته على "فيسبوك" صورة جمعته بـ العتيبة، وكتب : "التقيتُ نهار أمس سفير الإمارات في أمريكا، يوسف العتيبة... فاتحة تعارف ولها تواصل".

وذكرت المصادر أن شنان والوفد المرافق له يزورون واشنطن، لإحياء ما يسمى بيوم "الذكرى" والذي يعرف بـ"يوم حداد" على قتلى جيش الاحتلال والمستوطنين الصهاينة، بالإضافة لفعاليات مختلفة.